القائمة الرئيسية

الصفحات

أشتباكات بين الشرطة مدينة الباب وأحرار الشرقية ..


قامت الشرطة المدنية الباب بتعاون مع المجلس المحلي للمدينة بحملة لفض التجمعات وأغلاق الأسواق واغلاق البسطات والمرافق العامة التي تؤدي إلى التجمعات كإجراء للوقاية من فيروس  كورونا.
حيث حدثت مشكلة بين شاب من أبناء الدير الزور وأحد عناصر من الشرطة المدنية الباب  لخلاف قرب مشفى الفارابي لأغلاق بسطة. الشخص من أبناء الدير الزور بحوزته بارودة عندما طلب منه الشرطي باغلاق البسطة قام بأشهار سلاحه واطلق النار على عناصر الشرطة أصيب على اثرها ملازم من الشرطة المدنية الباب.
وحدث اشتباك بين الطرفين لوقت قصير قتل مدني من أبناء الدير الزور أثناء الاشتباك اسمه "أحمد زعرور" وبعدها قاموا بأسعاف المصابين إلى مشفى الباب الجديد.
و في خضم الأحداث قامت مجموعات تتبع لأحرار الشرقية بالهجوم على مشفى الباب الجديد , وكما ورد جاء أبو رسول أمني أحرار الشرقية لفض النزاع بين الطرفين ,أثناء قدومه لداخل المشفى اصيب بطلق ناري وبعدها  فارق الحياة.
بعد أن طال الأشتباك لأكثر من ساعة تدخلت القوات التركية المتمركز في جبل الشيخ عقيل لفض النزاع.
وبعد فض النزاع بين الطرفين قام مجموعة أشخاص  بدخول المدينة الباب وقاموا بسب وشتم أهالي مدينة الباب وإطلاق نار في شوارع المدينة لإرهاب  المدنيين.
 و كتب شخص على الفيس بوك معلقا على الو ضع :
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ياشباب بخصوص أغلاق الاسواق والمحلات  التجارية يعني واحد جاي  يترزقة ليش لايجيب معه بارودة يعني بس منشان تصير مشكلة ونصير نقتل بعض يعني ليوم الشرطة المدنية ولمجلس المحلي قامو في حملة اغلاق الأسواق للمحلات وفرط التجمعات وين المجلس ولجنة الأغاثة في الموضوع ليش مابتقومو بتعويض هل ناس منشان يكون في تعاون بين الطرفين يعني شعب ستوه ماضل عنده استطاعة يشتري ربطة خبز وأغلب الناس محلاتهم وبيوتهم آجار يعني لواحد وين يروح من وين ينهزم من كورونا الا من مشاكل الأرض بين بعضنا البعض والله لوضع صاير مأساوي جدآ
حسبي الله ونعم الوكيل

و في سياق متصل 

قام المجلس المحلي لمدينة الباب - مديرية الخدمات البلدية
ضمن الاجراءات الوقائية التي اتخذها المجلس المحلي لمدينة الباب للحد من وصول فايروس كورونا إلى المنطقة، نفذت ضابطة البلدية عدة جولات في أسواق مدينة الباب الشعبية ذات الاكتظاظ السكاني المرتفع وعلى محلات الحلاقة لحث أصحاب المحلات على تخفيف الازدحام، واغلاق محلات الحلاقة لوجود تقارب وازدحام بين المواطنين.
هذا ونحث أهلنا على أخذ الاجراءات الاحترازية محمل الجد، والتعاون مع الضابطة وبالأخص في الأماكن ذات الازدحام وذلك للوقاية من وصول أو إنتشار الفايروس الوبائي في مدينتنا.
و قام المجلس المحلي لمدينة الباب بحملة تعقيم الصحة العامة الروتينية التي تقوم بها مديرية الزراعة بالتعاون مع مديرية الخدمات البلدية لتشمل المؤسسات العامة والأسواق والشوراع الرئيسية، ضمن سلسلة الإجراءات المتبعة للوقاية من وباء كورونا المستجد.
ونشر المجلس المحلي لمدينة الباب  تعميم :
ضمن الإجراءات المتخذة للوقاية من فايروس كورونا المستجد (covid-19)  استناداً إلى قرار الأمانة العامة في جلستها الإستثنائية / 3 / رقم القرار / 20 / تم إيقاف العمل على منح بطاقة الهوية الشخصية الصادرة عن مديرية النفوس حتى إشعار آخر باستثناء الحالات الاضطرارية والضرورية.

و من جه اخرى

تقرر مديرية التربية والتعليم بالتعاون مع مديرية الصحة في مدينة الباب و ريفها حفاظا على سلامة الطلاب تم تمديد العطلة
 (للطلاب والمعلمين) حتى ٣٠ نيسان ٢٠٢٠ في جميع مدارس مدينة الباب وريفها وذلك إجراء احترازي للحد من انتشار فيروس كورونا والإبقاء على دوام الإداريين.
مع التمنيات لكم بالصحة والسلامة


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات