القائمة الرئيسية

الصفحات

مجالس محلية جديدة لمدن الباب وبزاعة وقباسين

أواخر شهر نيسان الماضي، نشر المجلس المحلي في مدينة الباب وبشكل مفاجئ على صفحته الرسمية في "فيس بوك" بياناً يقر فيه عملية تجديد المجلس على أن يقوم رئيس المجلس الحالي بتسيير الأعمال إلى حين تشكيل مجلس جديد.


ورغم أنّ هذا الإعلان قد ترافق مع قرارات مماثلة لـ حلِّ عددٍ مِن المجالس المحلية في مناطق سيطرة الجيشين التركي والوطني السوري بريف حلب، إلّا أن بقعة الضوء كانت أكثر اتساعاً على قرار "محلي الباب"، في ظل تعدد روايات أسباب اتخاذ هذا القرار - المتأخر أصلاً -، والذي سبق أن تجاهل "المجلس" ورئيسه الحالي (جمال عثمان)، جميع المظاهرات التي خرجت في المدينة تطالب بإسقاطه.

طبعاً الرواية الرسمية للمجلس تقول إن ولايته انتهت وعليه تجديدها وفق المادة 17 في نظامه الداخلي - المكتوب باللغتين العربية والتركيّة - والذي يبدو أنّه أُقر بُعيد حل المجلس، وينص على أن المدة الزمنية للأعضاء محدّدة بسنتين، وسنة واحدة للرئيس، علماً أن المجلس ورئيسه عُيّنوا بعد فترة قصيرة مِن استعادة الباب مطلع شباط 2017 (أي منذ أكثر مِن 3 سنوات).

وبعيداً عن رواية "محلي الباب" هناك روايات غيرها، منها مَن ترى أن موضوع حلّ المجلس نوقش بعد أيامٍ مِن سلسلة انفجارات ضربت مدينة الباب وأودت بحياة عددٍ مِن الضحايا، شهر آذار الماضي، حيث اجتمعت بعض الفعاليات المدنيّة على رأسها

 "تجمع عائلات الباب"، الذي كان يُطالب إلى جانب عموم الفعاليات المدنية - وبعد مرور سنتين على تعيين المجلس - بتشكيل مجلسٍ جديد عبر الانتخابات، ولكن دون جدوى، بقي المجلس وبقيت التفجيرات واستمر الانفلات الأمني وما يزال.

ورواية ثانية - يُرجّح أنها الأكثر جدّية - تُرجع القرار إلى ضغوط فُرضت مِن الجانب التركي (الذي يدير مدينة الباب مِن ولاية عنتاب)، وأنه ضاق ذرعاً بمظاهرات الأهالي المتكرّرة ضد أعضاء المجلس ورئيسه، المتهمين بالفساد والمحسوبية وعرقلة جميع المشاريع الخدمية - التي تحتاجها الباب - إن لم تصبّ في مصلحتهم الشخصية ومصلحةِ المقرّبين منهم.

 إعلان اسماء المرشحين الجدد لعضوية المجالس المحلية التالية 


تسليم إدارة مجالس محلية جديدة لمدن الباب وبزاعة وقباسين بريف حلب بعد إنتهاء ولاية المجالس السابقة بحضور رئيس الحكومة المؤقتة و والي غازي عنتاب حيث قام رئيس الحكومة السورية المؤقتة بالتعاون مع مساعد والي غازي عنتاب بإعلان اسماء المرشحين الجدد لعضوية المجلس المحلي لمدينة الباب.

1.عبد القادر الشهابي 

2.محمد ديب نعمة 

3.عبد الهادي الزمو 

4.محمد رسول الواكي 

5.كوثر قشقوش 

6.حسن ابو مغارة 

7.محمد ياسر الكرز 

8.عبد الحمدي الضاهر 

9.زكريا الاحمد العثمان

10.فاطمة ابو الخير 

11.براء حاج طالب 

12.عبد الكريم حسكير 

13.احمد العلي الجبولي

14.ياسر عنيداني

15.محمد فارس

16.محمد هيثم الزين الشهابي 

17.حليمة الحسن العيدو 

18.محمود صالح الحاج عقيل 

19.محمد خير طفور 

20.مصطفى احمد العثمان

21.عبد الكريم مصطفى سكر 

22.صفوان الخلوف

23.عبدالله درويش 

24.احمد الخلف 

25.جمال السعيدي 

26.طه الحداد

وقام رئيس الحكومة السورية المؤقتة بلتعاون مع مساعد ولاي غازي عنتاب بإعلان اسماء المرشحين الجدد لعضوية المجلس المحلي لمدينة قباسين وريفها.


١. محمد حاج عقيل 

٢. ايمن عبد الكريم 

٣. ناصر معمو

٤. محمد العلي المصطو

٥. وليد العلي 

٦. ماجد الجمعة 

٧. فيصل الاحمد العبود 

٨. اسماعيل حاج عبدو

٩. سناء الجاسم 

١٠. فيصل الحاجي حسن

١١. محمد سمعو نجار

١٢.ممدوح الحسن 

 ١٣. خليل المسلم

١٤. فرحات حميد

١٥. مصطفى للعكون

١٦. حسين الخليل 

١٧. عبد الكريم المحمد

١٨. ثناء مظهور

١٩. جمعة العيسى

٢٠. علي الحسين المساط

٢١. عبد القادر الشبلي 

٢٢. حسين نصار 

٢٣.احمد عبد القادر

وقام رئيس الحكومة السورية المؤقتة بلتعاون مع مساعد ولاي غازي عنتاب بإعلان اسماء المرشحين الجدد لعضوية المجلس المحلي لمدينة بزاعة وريفها.


١-محمود المصطو العبد الله 

٢-عماد بولاد 

٣-محمد فيصل الرمو 

٤-عدنان مصطفى حاج محمد 

٥-خالد الحسين العقيل

٦-جمال الحسن 

٧-محمد الشيخ محمد الخطيب

٨-دولت الحمود 

٩-صدام محمد الخلف

١٠-مصطفى العمر

١١-مروان الموسى 

١٢- شاهر هلال الرمو 

١٣- ياسين الأحمد 

١٤-ماهر درويش 

١٥-عبد الماجد الحسين 

١٦-محمد الحسن المصطو 

١٧- أماني اليعقوب 

١٨- عبد المنعم الأحمد

١٩- تيسير يوسف الخليل العبيد 

٢٠- محمد فاتح عارف أوغلو 

٢١- رضوان الشيخ

٢٢-عماد العلي 

٢٣-شعبان الشعبو

مع تمنياتنا لهم بالتوفيق و النجاح لخدمة بلدنا و اهلنا.

 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات